الاثار الجانبية للتيمازيبام

أنواعه وأشكاله

التيمازيبام معروف باسمه بشكل عام في المملكة المتحدة ، ولا يتم بيعه تحت اسم تجاري معين . وفي الولايات المتحدة الأمريكية ، توجد بعض الأسماء التجارية الشائعة مثل ريستوريل ، ويعرف العقار بعدة أسماء تجارية مختلفة دوليا مثل نورميسون ونوركوترال وتيماز ونورتم 

وقد يتم الحصول أيضا على هذه المستحضرات الطبية المشروعة بالتزوير و الغش أو بالسرقة أو بالتسريب من العيادات ومراكز التوزيع . وبعد ذلك يتم بيعها وتعاطيها عن طريق الفم كحبوب أو كبسولات أو حتى حقن بعد استخراج السائل منها .

وتشمل الأسماء الدارجة للتيمازيبام راجبي وبولز وجوليز ونوك أوتس وتامز وتيمز ومازيز وبينز وإيجز ونوريز ونو جوز وجرين ديفلز وفيتامين ت وحبوب كينج كونج .

وغالبا ما يتم تعاطي التيمازيبام المتوافر بشكل غير قانوني مع عقاقير أخرى مثل الهيروين ، وقد يكون استعماله ثانويا بعد تعاطي هذه العقاقير ، ولكن قد يحدث إدمان مستقل للتيمازيبام مع مرور الوقت .

آثار المخدرات

يستخدم التيمازيبام أساسا كعقار طبي يصرف بروشتة طبية للمساعدة على النوم بالنسبة للمرضى الذين يعانون من الأرق قصير الأمد واضطرابات النوم . ومن ثم فإن الآثر الرئيسي الذي يحدثه العقار هو تقليل نشاط المخ ، مما يؤدي إلى حالة ذهنية هادئة وسرعة النوم . ويستخدم العقار أيضا لجعل الفرد نائما لفترات أطول ليلا .

ولكن ينبغي أخذ العقار بعناية بالنسبة لمن تم وصفه طبيا لهم ، وبالأخص كبار السن ، لأنه ارتبط بزيادة خطر السقوط و الحوادث . على سبيل المثال ، إذا تم أخذ العقار قبل الذهاب إلى الفراش فقد يشعر الفرد بظهور الآثار المهدئة للعقار قبل وصوله إلى الفراش ، مما يجعله مرتعشا وهو واقف على قدميه وشاعرا بالدوار و النعاس .

وبشكل عام ، يوصى بعقار التيمازيبام فقط للاستعمال الطبي قصير الأمد (ما بين أسبوعين إلى أربعة أسابيع) ، وذلك لأن بعد فترة قصيرة يمكن أن يطور الجسم تحملا للعقار ، الأمر الذي يجعله أقل فاعلية بوجه عام . و التيمازيبام أيضا يسبب الإدمان لدرجة كبيرة ، وقد يؤدي الاستعمال طويل الأمد إلى اعتماد جسدي قوي على العقار . وقد تكون الآثار الانسحابية للعقار حادة بالنسبة لمن طوروا اعتمادا كيميائيا عليه 

وقد يؤدي الاستعمال أو التعاطي طويل الأمد للعقار أيضا إلى نطاق من الآثار الجانبية غير السارة وتشمل الاكتئاب و الاضطرابات المزاجية واختلال أنماط النوم و القلق وفقدان الذاكرة .

وعندما يتم تعاطي هذا العقار مقترنا بعقاقير مخدرة أخرى ، فقد تسوء هذه الأعراض الجانبية وتظهر غيرها من الأعراض الأخرى ، وقد يزداد خطر التعرض للإصابة بالجرعات الزائدة . وعندما يتم تعاطي هذا العقار مقترنا بعقاقير مخدرة أخرى ، تزداد مخاطر كل من العقارين المخدرين .

وثمة خطر كبير للتعاطي غير المشروع للعقار وهو أن الكثير من المتعاطين يتعاطون الجيل الموجود بداخل الكبسولات ، ويقومون بتسخينه لتحويله إلى سائل يتعاطونه بالحقن مع الهيروين. ويكمن الخطر في أن العقار عندما يدخل إلى مجرى الدم بهذه الطريقة ، قد يستعيد السائل صورت

Advertisements

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s